لا يمكن الاستفادة من هواتف 5G في الوقت الحالي لهذه الأسباب.

5g-phones-cannot-be-taken-advantage-of-at-present-for-these-reasons
كشفت مؤسسة "جارتنر" العالمية للأبحاث في تقرير لها بشهر سبتمبر من العام الماضي  عن تراجع حجم مبيعات الهواتف الذكية عالميًا وخاصة الفئة العليا مما أثار العديد من التساؤلات حول هذا الموضوع.


وأعلنت العديد من الشركات المصنعة للأجهزة عن هواتف مزودة بالجيل الخامس للمحمول وأعلنت بعض الدول مثل كوريا الجنوبية والولايات المتحدة عن تقديم الخدمة تجريبيًا وبشكل محدود ببعض المناطق لديها، وفي المؤتمر العالمي للاتصالات الراديوية الذي استضافته مدينة شرم الشيخ فقد وضع الاتحاد الدولي للاتصالات معايير الترددات والشبكات المستخدمة لتقنية الجيل الخامس للمحمول.

وبسبب ما تم ذكره فقد لا يستفيد البعض من مستخدمي هواتف الجيل الخامس للمحمول من الخدمة إذا ما تنقل في مناطق بعيدة عن التغطية حيث يستغرق انتشار شبكات الجيل الخامس من 3 إلى 4 سنوات عالميًا بالإضافة إلى أن أسعار الهاتف الحالية مرتفعة للغاية في ظل عدم انتشار الشبكات التي صمم الهاتف لاستقبالها.
وتتوقع "جارتنر" أن يزيد عدد وحدات إنترنت الأشياء المثبتة والمتصلة بشبكات الجيل الخامس بأكثر من ثلاثة أضعاف بين العامين 2020 و2021، لترتفع من 3.5 مليون وحدة في العام 2020 إلى 11.3 مليون وحدة في العام 2021، وبحلول العام 2023 يصل عدد وحدات إنترنت الأشياء المثبتة والمتصلة بشبكات الجيل الخامس إلى 49 مليون وحدة.

ويقدم الجيل الخامس للمحمول 5G سرعات عالية للإنترنت تصل ضعف سرعات الجيل الرابع بنحو 200 مرة، أي حوالي 1 جيجا بايت في الثانية الواحدة ما يمكن المستخدم من تحميل فيلم بدرجة وضوح HD خلال بضع ثوان.